قصة ابتكار العطر

قصة ابتكار العطر

قافية هي أول مبادرة مجتمعية لمجلس التعاون لدول الخليج العربي قائمة على الابتكار المشترك من عطور أجمل.

ابتُكرت مبادرة قافية "من المواطن الخليجي ومن أجله "، وهي تعاون بنسبة 100% بين الشباب والموهبين ورواد الأعمال في الخليج.

تتمتع كل ثقافة بإيقاعها الفريد من نوعه سواء كان إيقاعاً يحمل في طياته حنيناً إلى الماضي أم التعابير بألحانها، أم الشغف الساحر بموسيقاها. "قافية" هو ذلك الإيقاع الذي يعيد إلى أذهاننا الشعر القديم وصوره الشعرية؛ حيث يجتمع نمط محدد من الإيقاعات ليتوج كل سطر ويبرز معاني الجمال والانسجام.

استند النهج الرئيسي للتواصل على مفهوم رواية القصص، بالاستعانة بالخليجيين أنفسهم كمتحدثين باسم "قافية". تم التواصل بالكامل من خلال وسائل التواصل الاجتماعي المفضلة لديهم. وضحت القصة الفخر الذي يشعر به الخليجي لكونه نفسه وروح التعاون المجتمعي.

كان أسلوب التواصل الرئيسي قائماً على مفهوم سرد القصص مع الاستعانة بالخليجيين أنفسهم ليكونوا متحدثين عن قافية؛ حيث تم التواصل بالكامل من خلال وسائل التواصل الاجتماعي المفضلة لديهم. أوضحت القصة الفخر والاعتزاز اللذين يتحلى بهما الخليجي وروح التعاون المجتمعي.